كالي.. عاصمة السالسا ومدينة الفن الكولومبية

تعرف مدينة كالي في كولومبيا باسم "عاصمة رومبا" وفي العالم بـ "عاصمة السالسا"، وهذا بفضل الحفلات والمهرجانات المميزة التي تقام في شوارع المدينة موسمياً.

تتنوع موسيقى كالي بين الحديث والقديم، وتختلف من كل حي إلى آخر بسبب التنوع العرقي الغني للمدينة. ليست كالي فقط وجهة للموسيقى والرقص، بل هي مدينة لها تاريخ خاص ومعالم مبهرة وحياة ثقافية نشطة، يمكن مشاهدتها عن كثب والتعرف عليها بشكل أفضل عبر زيارة معالم محددة والمشاركة في الفعاليات الرائعة.


Content Star



أثناء سفرك عبر المدينة، يمكنك المشي على ضفاف نهر كالي، وزيارة الكنائس المذهلة مثل إرميتا، ومباني الحقبة الاستعمارية الجميلة التي تعد آثاراً وطنية محمية، بفضل هندستها المعمارية وأهميتها التاريخية للمدينة.



يوجد في كالي العديد من الوجهات السياحية الرئيسية، مثل حديقة Zoológico de Cali، وحي Barrio Granada، وتمثال Cristo Rey (الملك المسيح) الذي يراقب المدينة وأفقها من هضبة سييرو دي لاس تريس كروسيس، وهو شبيه بتمثال المسيح المخلص في ريو دي جانيرو.

كما تحوي كالي عدداً جيداً من المتاحف الأثرية مثل متحف La Tertulia ومتحف Calima Gold ومتحف La Merced، التي تعرض جميعها آثاراً هامة لحضارة المايا، وآثاراً للفترة الاستعمارية الإسبانية.



يمكنك تذوق المأكولات التقليدية في كالي ذات الجذور الإسبانية والإفريقية والأمريكية الأصلية، التي تمنح مطبخ المدينة مجموعة كبيرة ومتنوعة من الوجبات والأطباق ذات النكهات الفريدة، سواء كانت حلويات أو أطباق رئيسية أو وجبات شعبية خفيفة.




من أطيب المأكولات التي يجب تجربتها هي، أرز أتولاندو (أرز متبل مع لحم)، إمباناداس فالوناس (بطاطا ولحم بقر مبشور)، سانكوتشو دي جالينا (حساء دجاج محلي)، حساء التورتيلا، أبوراخادو فالونو (فطائر مصنوعة من الموز والجبن)، والتامال (لحوم، فاصولياء، أو حشوات أخرى ملفوفة في عجين الذرة توضع في الفرن).



بكل تأكيد، أحد أفضل الأشياء التي يمكن القيام بها في كالي هي الاحتفال والرقص على أنغام الموسيقى الشعبية، وخاصة في منطقة جوانشيتو، حيث الأجواء الفريدة وأماكن الرقص المتوزعة في كل بقعة.

واحدة من التجارب الفريدة خلال شهر ديسمبر في كالي، هي معرض Feria de Cali المذهل، والذي يجمع فنانين عظماء يؤدي البعض منهم رقصة السالسا، وآخرون يغنون ويعزفون للزوار. كما يقدم المعرض فعاليات رياضية وثقافية للراغبين.




تشمل الفعاليات والاحتفالات الأخرى المهمة في كالي، مهرجان Petronio Alvarez Pacific للموسيقى، والذي يقام في شهر أغسطس من كل عام، ومهرجان السالسا العالمي، الذي يمكن أن نقول عنه أنه أهم فعالية في تاريخ المدينة الحديث، حيث يخرج الناس للشوارع ويرقصون مع الجوقات الفنية والمؤدين الفرديين.



إن كنت راغباً بتعلم رقصة السالسا، فإن كالي هي المكان الأمثل. على الرغم من صعوبة تعلم رقصة السالسا بسرعة ومهارة، إلا أنه يوجد في المدينة الكثير من أكاديميات ومدارس تعليم الرقص اللاتيني التي تلبي حاجات جميع الراغبين بتعلم الرقص.

في أيام الأحد يسافر السكان إلى الأنهار مثل نهر بانس الجميل، حيث يمكنك الاسترخاء والاستمتاع بيوم هادئ على ضفافه، وزيارة منطقة Hacienda El Paraíso حيث تجري أحداث رواية "ماريا" لخورخي إسحاق، إحدى أروع قصص الحب التي لا تنسى في أدب أمريكا اللاتينية.

Back To Top