كنوز دفينة من الجمال في جزر السيشل

على الساحل الغربي لجزيرة ماهي الرئيسية في جزر السيشل، تطل فلل أنانتارا مايا السيشل على شاطئ آنس لويس من منحدر جبلي ساحر، مع حدائقه الغناء التي تتيح عزلة تامة تغمرها أشجار النخيل الباسقة وأشجار التاكاماكا وصخور الغرانيت الضخمة.

وتعد جزر السيشل من أروع وجهات الغوص في العالم، إذ يضم جنوب ماهي أكثر من 16 موقعاً عالمياً للغوص، كما يقدم مركز دايف ريزورت سيشلز باقة من دروس الغوص المعتمدة من قبل مدربي الغوص المحترفين.



منتجع أنانتارا مايا

ويشتهر منتجع أنانتارا مايا بمفهوم الإقامة الشاملة الذي يضم مغامرات وأنشطة استكشاف متنوعة، مثل جلسات اليوغا والتشي كونغ المجانيّة كل يوم، والرياضات المائيّة غير الآلية على غرار ركوب الكاياك، والتجذيف على اللوح وقوفاً وركوب قوارب الكنو. كما ينظّم المنتجع تجارب خاصّة للصغار مثل الحمّامات في المنتجع الصحي، والمساجات وجلسات المانيكير البرّاقة بالإضافة إلى نشاطات البحث عن الكنز، وصفوف الطهي وصيد السلطعون.

وتشتمل الرحلات الاستكشافية زيارة العاصمة فيكتوريا على بُعد 30 دقيقة بالسيارة من المنتجع. تنزّه في شوارع هذه البلدة الصغيرة المذهلة التي تبرز المنازل الريفيّة المشيّدة على الطريقة الاستعمارية وبرج الساعة أو ما يُعرف بـ"لورلوز" باللغة الكريوليّة، ونصب الذكرى المئوية الثانية، ومدفن بيلير، إلى جانب متحف كارفور دي زار للاستمتاع بالفنون والحرف المحليّة.



أما سوق السير سيلوين سيلوين كلارك فينبض بالحياة مع الأكشاك والمتاجر التي تبيع التوابل والخضار والفاكهة الاستوائية، إلى جانب تشكيلة من ثمار البحر الطازجة صباح كل سبت. فيما تقع الحدائق النباتية على بعد 10 دقائق فقط سيراً على الأقدام من وسط المدينة، وتضم ثروةً نباتيّة وحيوانيّة متوطنة على غرار أشجار كوكو دو مير الشهيرة وسلاحف ألدابرا الضخمة في جزر السيشل. تمشَّ وسط بساتين الفاكهة الأصلية تحت أشجار النخيل النادرة وأشجار الفاكهة والتوابل العطرية.

ويمكن لضيوف أنانتارا مايا زيارة جزيرتي براسلين ولا ديغ عبر قارب يقلهم إلى براسلين للرسو على شاطئ آنس لاتسيو المعروف بمياهه الزرقاء الصافية وقربه من شاطئ آنس جورجيت وما يوفّره من تجارب غوص مميّزة فريدة في منتزه سانت بيير البحري.

ويمكن تصميم الرحلات بما يناسب تفضيلات كلّ ضيف، وقد تشمل نزهة خاصة لمدّة ساعتين برفقة مرشد لمشاهدة غابة فاليه دو ماي المدرجة على لائحة اليونسكو لمواقع التراث العالمي، حيث يمكن رؤية أشجار النخيل كوكو دو مير النادرة.

وعلى جزيرة لا ديغ بصخورها الغرانيتية الخلابة، يمكن ركوب الدراجة الهوائية للتنقل في مدينة لا باس، والتلذذ بوجبة الغداء في مطعم شي جول على حافة المياه، أو حتى خوض تجربة غوص مدهشة في البحيرة الصخرية الطبيعية على شاطئ آنس مارون على الطرف الشمالي من الجزيرة.

بقيت الإشارة إلى أن نزلاء أنانتارا مايا يمكنهم الانطلاق في جولة حصرية على متن طائرة الهيليكوبتر لزيارة عدّة مواقع في الجزيرة.




فيديو:
الدليل الشامل للسفر إلى جورجيا – الجزء الأول: الرحلة إلى تبليسي



Back To Top