بورتو سيغورو.. المدينة التي تروي حكاية البرازيل

تعتبر مدينة بورتو سيغورو الرائعة بوابة المنطقة المعروفة بـ "ساحل الاستكشاف"، الساحل الذي هبط عليه البرتغاليون لأول مرة في عام 1500، وأنشأووا مستعمرة البرازيل التي صارت بعد قرون دولة مستقلة.

التنزه في المركز التاريخي لبورتو سيغورو هو فرصة لا تعوض للتعرف على أهم فترة في تاريخ البرازيل، حيث يحتوي سيداد ألتا (المركز التاريخي) على منازل استعمارية وشوارع مرصوفة وكنائس قديمة تعود لأكثر من 500 سنة.


Content Star



من المعالم الرائعة ف مركز بورتو سيغورو التاريخي، كنيسة سيدة بينا، وكنيسة سيدة الرحمة، ومعلم الاستكشاف، وكنيسة القديس بينيدكت، ومتحف Casa de Câmara e Cadei الذي كان منزل عائلة نبيلة ثم المقر السابق للبلدية وأخيراً متحفاً وطنياً.



يضم المركز التاريخي العديد من المباني الاستعمارية الأخرى التي تملك قيمة معمارية كبيرة، حيث يمكن للسياح الذهاب في جولات إرشادية وسماع الأحداث التاريخية وتطور المدينة بطريقة مفصلة.

خارج المركز التاريخي، يجب على جميع الزوار الذهاب إلى مراكز الترفيه الشعبية في بورتو سيغورو، حيث سيتمكنون من الاستماع للموسيقى المحلية والتعرف على مجمعات الترفيه Axé Moi وTôa Tôa وBarramares الأشهر في المدينة.




في شهر أبريل من كل عام يقام مهرجان ديسكفري كوست الثقافي، الذي يعتبر فرصة مثالية للسياح كي يتعرفوا على ثقافة بورتو سيغورو والبرازيل عبر العروض الموسيقية والأنشطة الرياضية وحفلات الرقص وتجارب الطعام المتنوعة.

يعد ماراتون بورتو سيغورو ديسكفري كوست حدثاً سنوياً هاماً في المدينة، ويوفر للسياح فرصة مشاهدة أحياء المدينة عن كثب، من المنازل الاستعمارية الملونة التي تعود للقرن الـ 17 إلى الشواطئ الرملية الساحرة والغابات الكثيفة المحيطة.



كورنيش ديسكفري هو مركز مدينة بورتو سيغورو الحيوي، إذ يملك هذا الكورنيش موقعاً رائعاً مواجهاً للمحيط الأطلسي من جهة والمنازل الاستعمارية من جهة أخرى، وتتواجد الكثير من المطاعم ومحلات الأعمال اليدوية، وأسواق الطعام والملابس على طول الكورنيش.



فيديو
توب جولف دبي: أجمل مكان لرياضة الجولف للمبتدئين




Back To Top