Sidebar Menu

أجمل الوجهات السياحية في إمارة العين

تعد مدينة العين الإماراتية واحة حضرية خلابة بإطلالتها على جبل حفيت، وحدائقها الاستثنائية، وما تضمه من تجارب متميزة مثل حديقة الحيوانات، إلى جانب تاريخها العريق الذي يمتد إلى 3000 عام قبل الميلاد، ما جعلها الموقع الوحيد في الإمارات المدرج على قائمة اليونيسكو للتراث العالمي.

واحة العين
تشتمل واحة العين على ممشى طويل داخل المدينة، تحيط به أكثر من 15000 شجرة نخيل تشكل واحة خضراء تظلل المنطقة وتحمي زوارها من أشعة الشمس الحارقة، زود بدليل يشرح أهمية شجرة النخيل وعلاقتها بتاريخ المنطقة العريق.
تعتمد الواحة على نظام "الأفلاج" في الري، وهو نظام يعود تاريخه إلى 3000 عام، وهو عبارة عن شبكة من قنوات المياه التي تضخ الحياة في مزارع النخيل وسط المدينة.
وتوفر الواحة فرصة التنزه واالاستجمام، فيما تتوفر خيول وعربات نقل عند المدخل الرئيسي للواحة.



قصر المويجعي
بني قصر المويجعي في بداية القرن العشرين، في عهد الشيخ زايد بن خليفة، ليكون ديوانه ومنزلاً له ولعائلته في الفترة بين 1946 و1966، قبل أن يصير حاكماً لإمارة أبوظبي. وأعيد بناؤها تكريماً للعمران الإماراتي المتميز.
يتسم القصر بتصميم رائح يبرز لزواره في كل زاوية فيه، ويقدم شروحات عن ت اريخ الأشخاص الذين عاشوا فيه.


قلعة الجاهلي
وهي قلعة بنيت في عام 1891، وأعيد ترميمها من قبل مديرية ال عين للآثار والمتاحف، وتقع في القسم الجنوبي الرقي من مدينة العين.
تظلل قلعة الجاهلي حدائق صممت بذكاء لتمنح الشعور بالسلام والسكينة للزائرين الذي يستكشفون القلعة التي كانت مركزاً عسكرياً لحماية المدينة. وتضم في جنباتها معرض صور فوتوغرافية للمستكشف والرحالة البريطاني ويلفريد ثيسجر الذي قام بالعديد من الرحلات إلى الربع الخالي في أربعينيات القرن الماضي، ووثق رحلاته بصور تعكس أوجه الحياة المختلفة في ذلك الوقت.
كما أن القلعة تتيح لزوارها فرصة إطلالة متميزة من أعلى أبراجها.


حديقة حيوانات العين
أكبر حديقة حيوان في الإمارات العربية المتحدة، وتعد موطن الظباء العربية والوعول، كما تضم العديد من قطعان الغزلان الافريقية والزرافات والسنوريات مثل الأسود والنمور والفهود السوداء والمرقطة، وكذلك مجمعاً للقردة وأقساماً متعددة للطيور والزواحف.
افتتحت الحديقة عام 1969، وتمتاز بمرافقها البحثية المتطورة، خاصة برنامج تربية الحيوانات النادرة المهددة بالانقراض والتي تشكل 30% من الحيوانات التي تعيش في الحديقة.
وفي مساحة أحدث مشاريع حديقة حيوانات العين، سفاري تبلغ مساحته 217 هكتاراً، يمكن للزوار الاستمتاع بمشاهدة الحيوانات البرية المختلفة في بيئات تحاكي مواطنها الأصلية، ولا يمكن الوصول إليها إلا عبر مركبات الدفع الرباعي أو عربات السفاري حصراً.
وتوفر الرحلات السياحية العائلية إلى حديقة حيوانات العين العديد من التجارب الممتعة، مثل إطعام الزرافات وركوب الإبل وحدائق الأطفال المصممة لتعزيز فضولهم ومعرفتهم بالتنوع البيولوجي وأهميته.
وتضم الحديقة أيضاً مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء، والعديد من المعارض التي تدرس البيئة الصحراوية للخليج العربي.



جبل حفيت
يبعد جبل حفيت نحو 56 كم فقط عن مركز مدينة العين، ويبلغ ارتفاعه 1240 متراً، ما يجعله ثاني أعل جبل في الإمارات بعد جبل جس (رأس الخيمة)، ويعد قبلة محبي التصوير الذي يسعون إلى تصوير المناظر الطبيعية الخلابة التي يتيحها الطريق إلى قمته التي تطل بدورها على مشهد بانورامي ساحر لمدينة العين.


حديقة وادي أدفنتشر المائية
العديد من النشاطات الممتعة تقدمها حديقة وادي أدفنتشر مثل ركوب الأمواج والكاياك والتجديف، وهي تضم وادي المغامرات الذي يولد أكبر موجة مائية بارتفاع يصل إلى 3.3 متر، إلى جانب تجمع التجديف في المياه البيضاء.
وتوفر الحديقة 3 مستويات متباينة من المياه البيضاء، وعوارض خشبية تناسب جميع هواة هذه الرياضة سواء كان مبتدئين أو محترفين، وقناة تجديف طويلة، ما يجعلها مقصد عشاق المغامرة والحماس من المحترفين، ومقصد الراغبين بتعلم أساسيات التجديف والكاياك.
وتشتمل حديقة وادي أدفنتشر المائية أيضاً حديقة هوائية ومغامرة الانزلاق على الحبل المعلق، وعوارض التوازن، وأرجوحة ضخمة وجداراً للتسلق ومرافق متعددة لممارسة التزلج على المياه، إلى جانب حوض سباحة للعائلات.


متحف العين الوطني
يضم متحف العين الوطني الواقع بالقرب من قلعة الشيخ سلطان بن زايد أقساماً متعددة مثل قسم التراث "الأثنوجرافي" الذي يسلط الضوء على عادات وتقاليد المنطقة وحياتها الإجتماعية التقليدية الراسخة، كما يضم المجلس التقليدي المرمم ومعارض للأزياء التقليدية والحلي البدوية.
ويعرض قسم الآثار الكثير من القطع المحلية من حلي وعملات نقدية يرجع تاريخها إلى العصرين البرونزي والحديدي.
أما المعروضات الخارجية لحديقة هيلي الأثرية المجاورة للمتحف، والتي تحتوي على مدفن هيلي الكبير، فهي أهم ما يميز قسم الآثار في متحف العين الوطني.



متحف قصر العين
وهو المنزل السابق لمؤسس دولة الإمارات، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، حيث سكنه مع عائلته قبل أن يصير حاكماً لإمارة أبوظبي.
ورمم البيت بعناية فائقة فحافظ على تصاميمه الداخلية، ما يتيح الفرصة لإلقاء نظرة عن كثب على أسلوب الحياة الذي عرفت به الدولة قديماً.


حديقة آثار هيلي
يعود تاريخ العديد من الآثار التي تضمها حديقة هيلي إلى العصرين البرونزي والحديدي، وتعتبر مقصد الزوار للاستمتاع بهذه الآثار المهيبة. كما أنها مقصد عشاق التاريخ الباحثين عن المزيد من المعرفة عن تاريخ هذه المنطقة.
وساهم اكتشاف الآثار المعروضة في حديقة هيلي الأثرية في إدراج مدينة العين ضمن قائمة اليونيسكو للتراث العالمي، وتحيط بها واحة العين المليئة بأشجار النخيل.


الحديقة العامة
وتعرف أيضاً باسم "جاردن سيتي"، وهي المقصد الأكثر شعبية في العين، مع تصاميمها الساحرة التي شيدت بواسطة الزوهور الملونة التي تنبثق في وسط البيئة الصحراوية التي تحيط بالمنطقة.
وتضم الحديقة العديد من النوافير المائية التي تقدم عروضاً ضوئية ساحرة في المساء، والعديد من مرافق الأطفال، وتتيح الفرصة للاستمتاع بالنسيم العليل خاصة في الصيف.



سوق الجمال
يعد سوق الجمال أكثر الأسواق التقليدية تميزاً في العين، بما يضمه من عادات وتقاليد خاصة تجمع الوافدين من كافة أنحاء المنطقة للتجارة بالإبل.
وفي هذا السوق يمكن الاستمتاع بمشاهدة سفينة الصحراء عن قرب، والتعرف على العديد من خصالها الشهيرة.


سباقات الهجن
يستضيف مضمار العين لسباقات الهجن العديد من السباقات المتنوعة بطوله البالغ 10 كم، وهي السباقات التي ترتبط بتاريخ الإمارات وتقاليدها العريقة.
وتنقسم الإبل المشاركة في السباقات إلى سلالتين خاصتين تتسمان بالسرعة والرشاقة هما: السلالة العنافية ذات اللون الأبيض والذهبي، وسلالة بوشهري ذات اللون البني والأسود.



مدينة ألعاب الهيلي
تعد مدينة ألعاب الهيلي أكبر مدينة ألعاب في الإمارات، فهي تضم أكثر من 40 لعبة مختلفة، من القطار الأفعواني حتى الألعاب الهوائية التي تقطع الأنفاس.
ويقام في المدينة مهرجان سنوي يستقطب آلاف الزوار، ويحتفي بتاريخ وثقافة الدولة، كما يوفر الكثير من المرافق الخدمية التي تتيح للعائلات قضاء وقت ممتع ومريح.


منطقة المبزرة الخضراء
تعد منطقة المبرزة الخضراء وجهة الراغبين بالاستجمام والاسترخاء مع طبيعتها المميزة أسفل جبل حفيت، وبعدها عن ضجيج المدينة وصخبها.
وتتضمن ينابيعاً كبريتية حارة يقصدها الزوار للاستشفاء نظراً لخصائصها الطبية الشهيرة.


وجهات إقامة في مدينة العين
لا بد لزوار إمارة العين من مكان مريح ومناسب للإقامة، وهي تضم العديد من وجهات الإقامة التي تناسب جميع الميزانيات.
فهناك الفنادق الفخمة التي تقع بالقرب من متحف الشيخ زايد وقلعة الجاهلي، مثل سلسلة فنادق العين روتانا، ومنتجع وفندق راديسون بلو، ومنتجع دانات العين.
وكذلك هناك العديد من الفنادق الجميلة والمريحة متوسطة التكلفة مثل فندق إيلا الذي يبعد دقائق فقد عن قلعة الجاهلي، وفندق ألوفت العين الجديد.




Back To Top