Sidebar Menu

ماتشو بيتشو.. إحدى عجائب الدنيا السبع الجديدة

تتميز البيرو بموقعها الخلاب على جبال الأنديز الشاهقة المقابلة للمحيط الهادي، وتعرف هذه الجبال بجمالها وتنوعها وبحضاراتها القديمة.

وفي البيرو، تقع مدينة ماتشو بيتشو التي تلقب بمدينة الإنكا المفقودة التي تحولت إلى الرمز الأكثر شيوعاً لحضارة الإنكا. ويعني اسمها بلغة شعب الإنكا "قمة الجبل القديمة"، كما تحمل لقب "الحديقة المعلقة" نظراً للحدائق الرائعة التي تتدرج من قمة جبل شديد الإنحدار.



مدينة ماتشو بيتشو عبارة عن قلعة يقدر تاريخ بنائها في القرن 15 على سلسلة جبال يبلغ ارتفاعها 2430 متراً جنوب البيرو، وهجرها أهلها بعد قرون من بنائها بسبب الغزو الإسباني. لكنهم فضلوا عدم الحديث عنها حتى لا يقوم المستعمرون بتدميرها، فسكتوا عنها، وبقيت مجهولة حتى أوائل القرن العشرين.

وفي عام 1911، كشف النقاب عن مدينة ماتشو بيتشو على يد المستكشف الأمريكي هيرام بينغهام الذي لاحظ أطلالاً مغطاة بالغابات الاستوائية أثناء بحثه عن آثار الإنكا التي دمرها الاستعمار الإسباني. لكنها تحولت إلى قبلة للزوار منذ اكتشافها لما تحتويه من فنون معمارية وإطلالات رائعة.

فقد صقلت جدران المدينة بالحجر المنتظم الجاف وبنيت على طراز الإنكا الكلاسيكي، لكن الخبراء يرون أن طراز بنائها يشبه الأبنية العصرية أكثر مما يشبه فنون العمارة القديمة. فالموقع يتضمن 3 هياكل أساسية وهي: معبد الشمس المبني على سفح الجبل وغرفة النوافذ الثلاثة التي تستخدم للإحتفال بعيد الشمس، وحجر "إنتهواتانا" الذي استخدم كساعة فلكية أو كتقويم سنوي.

بنى المعماريون المدينة بدقة عالية وأقاموا مئات المدرجات الزراعية على سفح الجبل لضمان التصريف الجيد للمياه وزيادة خصوبة التربة مع حماية الجبل من الإنهيارات والتعريات التي تحدث بسبب الفيضانات، وتتألف المدينة من قسمين، القسم الشرقي السكني الذي يضم حوالي 200 منزل، والقسم الغربي الذي يضم المباني الملكية ومعابد وأبراج، وتفصل بينهما ساحة تستخدم لأغراض دينية واحتفالية.

يشرف موقع مدينة ماتشو بيتشو على جرفين عاليين بارتفاع 600 متر، ويجري في الأسفل نهر "أولو بانبا".

أجريت عملية ترميم شاملة لموقع ماتشو بيتشو بشكل مطابق للعمارة الأصلية ليتمكن الزوار من التعرف بشكل أفضل على فنون ومهارات شعب الإنكا. وصار يستقبل ملايين السياح كل عام، كما أقيم بالقرب منه فندق فخم و مجمع سياحي واسع يتضمن متاجر ومطاعم عديدة لتسهيل الإقامة على الزوار.

يمكن الصعود إلى ماتشو بيتشو عبر التلفريك، أو عبر مسار الإنكا الذي يسير عليه عشرات آلاف السياح سنوياً لزيارة المدينة المفقودة، وتستغرق الرحلة عدة أيام مشياً على الأقدام صعوداً عبر جبال الأنديز، كما استخدم الموقع لتصوير العديد من الأفلام المحلية والعالمية.

تتصف الجبال الشاهقة المحيطة بالمناخ الإستوائي بتنوع الحياة البرية التي تتميز بأنها الموطن الأصلي لحيوانات اللاما والألبكة، وكثير من النباتات والأشجار الجميلة.




فيديو:
رحلة رائع إلى جبال الألب



Back To Top